الرئيسية / / ستيوارت : نصحوني بإخفاء ميولي الجنسية

ستيوارت : نصحوني بإخفاء ميولي الجنسية


إعترفت كريستين ستيوارت بطلة فيلم توايلايت الشهير بأنه تم نصحها بإخفاء أي ميول جنسية خاصة بها لجنس أخر وذلك لكي لاتضيع فرصة عمل شخصية إسطورية مع شركة "مارفل".

كريستين والتي أطلقت فيلم "Seberg" كانت قد صرحت من قبل بأنها تحلم في العمل مع شركة مارفل للإنتاج السينمائي وكذلك قد أفصحت من قبل بأنهالاتوجد لديها مشاكل في دخول علاقة مع فتاة من نفس جنسها على الرغم من إرتباطها بزميلها روبيرت باتينسون. قبل إنفصالهما.

وقالت كريستين في تصريحات لمجلة هاربر البريطانية:" نصحني أحد الأشخاص نصا بأن أصنع معروفا لنفسي وأن لا أظهر في العلن ممسكلة بيد صديقة لي لكي أحصل على بطولة فيلم من إنتاج مارفل، إذا كان لابد لكي لكي تحمي مستقبلك ومسيرتك فلا تدخلي الشبهات في حياتك فربما هنالك الكثير لايحبون هذه العلاقات أو الكثير لن يحبونك تواعدي فتاة مثلك، ولكن لو هذا تفكيرهم فأنا لا اريد العمل معهم".
 الخيانة 

وكانت ستيورات قد أثارت الجدل مؤخرا بعدما تم نشر صور لها بصحبة المخرج روبيرت ساندرز على الرغم من إرتباطها بعلاقة مع زميلها السابق روبيرت باتينسون منذ عام 2008 قبل أن تعترف بخيانتها له والتأسف له.

وصرحت ستيوارت لنفس المجلة :"عندما كنت في علاقة مع روب، كنا متعهدون على عدم الإفصاح عن أسرار علاقتنا ، وقد حافظنا على ذلك ولم تعرف الصحافة أي شئ عن علاقتنا وأنا مازلت محتفظة بذلك ولن أفصح لأنه شئ بيننا".

وقدمت ستيورات إعتذارها لروب وعائلتها قائلة :" لا أريد الخوص في المزيد من الأمر ولكني أعتذر لعائلتي وأقاربي وكل من تمت أذيته من هذه الصور وأقدم إعتذاري لروب إنه شخص أحبه وأكن له بالكثير من الإحترام ، إنه أهم شخص في حياتي".

وكانت ستيورات قد شاركت أطلاق فيلمها الجديد "سيبيرج" في مهرجان البندقية لأول مرة وهو فيلم رعب سياسي ومن إخراج بينديكت أندروز ويشاركها البطولة جاك أوكونيل وأنثوني ماكي ومارجت كوالي وكولم ميني,

جميع الحقوق محفوظة لــ - أخبار ندايش - 2016 ©